إعلام يكشف "سيناريوهات" عودة الدراسة في مصر

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ونقل موقع "مصراوي" عن مصادر في وزارة التربية والتعليم المصرية، قولها إن استئناف الدراسة في الفصل الدراسي الثاني "مرهون" بالحالة الوبائية في مصر.

© AP Photo / Mohamed Elraai

وقال كذلك مسؤولان على صلة بإدارة أزمة "كورونا" في وزارة الصحة، إن "مصر تجاوزت ذروة الموجة الثانية لفيروس كورونا المستجد، عقب الانخفاض الكبير في أعداد الإصابات المُسجلة رسمياً منذ بداية شهر يناير إلى نهايته".

وكانت مصر قد سجلت إصابات، أمس الأحد 31 يناير/كانون الثاني، 533 حالة إيجابية بـ"كوفيد 19"، وهو ما يعتبر انخفاضا بعد الارتفاع الكبير للحالات في ديسمبر/كانون الأول الماضي، والتي وصلت إلى 1418 حالة.

وتنص خطة وزارة التعليم المصرية على عودة الدراسة عقب انتهاء إجازة منتصف العام الدراسي في 20 فبراير/شباط الجاري.

كما أعلن وزير التعليم المصري، طارق شوقي، عن عقده مؤتمرا صحفيا يوم 14 فبراير الجاري، للكشف عن كل تفاصيل عودة الدراسة في الفصل الدراسي الثاني.

وشدد شوقي في أكثر من تصريح على عدم وجود أي نية لإلغاء العام الدراسي، والالتزام بالخريطة الزمنية الدراسية الجديدة.

ونقل "مصراوي" عن مصادر بوزارة التعليم، قولها: "الاتجاه العام هو استكمال العام الدراسي، في ظل انخفاض أعداد الإصابات بفيروس كورونا، ليبدأ الترم الثاني في موعده المقرر 20 فبراير الجاري، ثم التجهيز لإجراء امتحانات الفصل الدراسي الأول لطلاب الصفين الأول والثاني الثانوي".

وأكد الوزير أيضا أنه لا توجد نية لإلغاء امتحانات الفصل الدراسي الأول أو تبديلها بأبحاث مثل العام الدراسي الماضي.

© AP Photo / Mohamed Elraai

وقالت مصادر أخرى إن "عودة الدراسة أمر حتمي، لكن التوقف سيكون فقط مرتبط بالحالة الوبائية المتعلقة بفيروس كورونا وحجم الإصابات والتخوف من العدوى بين الطلاب".

وتابعت المصادر، قائلة: "مع تراجع الإصابات وتراجع ذروة الموجة الثانية أصبح من الطبيعي العودة للدراسة مرة أخرى".

وأتموا بقولهم: "توقف الدراسة في الفصل الدراسي الثاني، أمر مرهون بالحالة الوبائية للفيروس في مصر".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق