نسور النيل 2.. مناورات جوية سودانية مصرية.. ما الهدف منها؟

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الخرطوم - سبوتنيك. وصف قائد القوات الجوية السودانية الفريق عصام الدين سعيد كوكو، المناورات الجوية المشتركة السودانية المصرية (نسور النيل 2)، الجارية بمنطقة (مروي) شمالي السودان، بأنها:

تهدف لحماية المواقع الاستراتيجية وصد أي عدوان ضد البلدين.

وحسب بيان من الإعلام العسكري السوداني، اليوم السبت، أكد الفريق ملاح كوكو، أن "هذه المناورات المشتركة للقوات الجوية السودانية والقوات الجوية المصرية تأتي بمشاركة قوات برية وقوات خاصة من البلدين"، مبينا أن "هذه التدريبات تأتي وفقا الاتفاقيات الموقعة بين السودان ومصر والسعودية وتهدف لتبادل الخبرات وتعزيز التدريب في مجالات التخطيط و التنفيذ".

وأضاف كوكو، أن "القوات الجوية تعمل على حماية أجواء البلاد من كل استهداف مباشر للمواقع الاستراتيجية وضبط أي هجمات جويه تعمل على زعزعة الأمن والاستقرار، كما تقوم بتوفير مناخ آمن وإنها تعمل بحرية تامة على أراضيها".

© Sputnik . ZAIN ALABIDEN SHIBAN

والجدير بالذكر أن جيشي السودان ومصر بينهما اتفاقيات عسكرية من ضمنها إجراء مناورات بين قوات البلدين.

وحسب البيان السوداني، يشهد رئيسا أركان السودان الفريق الأول محمد عثمان الحسين ومصر الفريق أركان حرب محمد فريد حجازي ختام التدريبات الجوية (نسور النيل 2)  المشتركة بمنطقة مروي شمالي البلاد يوم الغد الأحد.

يذكر أن منطقة حوض النيل تشهد توترا بين دول المصب (السودان ومصر) وأثيوبيا بسبب تشييد الأـخيرة سد النهضة.

وانطلقت اليوم السبت جولة مفاوضات جديدة حول سد النهضة يرعاها الاتحاد الأفريقي بمشاركة وزراء الخارجية والري في مصر والسودان وإثيوبيا، تستضيفها كينشاسا عاصمة الكونغو الديمقراطية التي تترأس الدورة الحالية للاتحاد، وذلك بعد انقطاع امتد منذ مطلع العام الجاري.

وقبل أيام من انعقاد جولة المفاوضات الجديدة، صعد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي من حدة خطابه حول قضية السد، على نحو غير مسبوق، حيث حذر في خطاب له قبل أيام، من أن المساس بحصة مصر من مياه النيل سيؤدي إلى عدم استقرار طويل الأمد في المنطقة، مؤكدا أن مصالح مصر المائية "خط أحمر".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق