بينيت: العنف في المجتمع العربي وصل إلى "نقطة لا تحتمل"

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وقال بينيت في تغريدة نشرها مكتبه على حسابه بموقع تويتر: " "أقف بجانب رجال الشرطة الذين هوجموا بعنف شديد في كفر قاسم".

وأضاف رئيس وزراء إسرائيل: "العنف في المجتمع العربي وصل إلى نقطة لا تطاق، وسوف نتصدى له بكل قوتنا".

وطالب بينيت المجتمع العربي في إسرائيل "الذي يطالب الدولة بالتدخل (للتصدي للجريمة)، بمنح الشرطة كل الدعم والمساندة".

وختم بينيت تغريدته بالقول: "سوف نصل إلى المهاجمين ونقدمهم للمحاكمة".

تغريدة بينيت جاءت بعد وقت قصير من انتقاد حكومته من قبل رئيس المعارضة بنيامين نتنياهو، الذي أرجع تعرض 3 من ضباط الشرطة الإسرائيلية لـ "علقة ساخنة" في كفر قاسم إلى تحالف بينيت مع القائمة الموحدة برئاسة منصور عباس المحسوبة على الحركة الإسلامية في إسرائيل.

وفي وقت سابق من اليوم السبت، أعلنت الشرطة الإسرائيلية تعرض 3 من ضباطها للضرب في كفر قاسم الواقعة داخل الخط الأخضر شمال إسرائيل، بعد مواجهات مع عناصر أمنية من فلسطيني الداخل (عرب 48).

واندلعت المواجهات عندما حاولت قوة من الشرطة اقتحام مبنى بلدية كفر قاسم، وهو ما رفضته قوة أمنية محلية مسؤولة من قبل البلدية عن التصدي للعنف في المدينة وتنفيذ دوريات أمنية.

ويظهر مقطع فيديو نشرته قناة "كان" الرسمية عبر حسابها على "تويتر"، ضابط إسرائيلي وهو يستخدم صاعقا كهربائيا في محاولة لشل حركة شاب فلسطيني من سكان المدينة.

وردا على ذلك، باغت الشاب الضابط بمجموعة من اللكمات، التي أسقطته أرضا، قبل أن يتسع الاشتباك بالأيدي ليشمل عناصر أخرى.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية إن 3 ضباط من الشرطة أصيبوا بجروح في تلك المواجهات، التي انتهت باعتقال 4 فلسطينيين.

وبحسب وسائل إعلام فلسطينية فإن الفلسطينيين الذين اشتبكوا مع الشرطة الإسرائيلية يتبعون "قوى الأمن الداخلي للمدينة التابعة للحركة الإسلامية والمسؤولة عن الأمن الداخلي في المنطقة".

ويقول مراقبون إن البلدات العربية داخل إسرائيل لجأت إلى تشيكل قوى أمن محلية للتصدي لاستفحال الجريمة والعنف داخل المجتمع العربي وسط اتهامات للشرطة الإسرائيلية بالتقاعس عن مواجهة أعمال القتل، التي حصدت حتى الآن 95 من مواطني إسرائيل العرب خلال العام الجاري 2021.

للاطلاع على المزيد من أخبار إسرائيل اليوم عبر سبوتنيك

أخبار ذات صلة

0 تعليق