الحوثي: صفقة السلاح الأمريكية تناقض فاضح بين التزام السلام في اليمن ودعم العدوان

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

القاهرة - سبوتنيك. وقال محمد الحوثي وهو عضو المجلس السياسي الأعلى المشكل من جماعة "أنصار الله" في صنعاء، عبر "تويتر": "صفقة السلاح الامريكية الجديدة إن أقرت فهي تناقض فاضح بين التزام بايدن بالسلام في اليمن ودعم العدوان [في إشارة إلى التحالف العربي]، ودليل أن لا جدية ولا مصداقية لدى بايدن وإدارته في إيقاف عدوانها مع حلفائها على اليمن".

© AFP 2021 / HANDOUT

وأضاف أن "صفقة السلاح تعني الاستمرار في تجويع الشعب والاجرام بحقه".

يأتي موقف "أنصار الله" بعد ساعات من إعلان وزارة الدفاع الأمريكية، أن وزارة الخارجية الأمريكية، أقرت صفقة "محتملة" لبيع السعودية 280 صاروخاً من فئة "جو - جو" طراز "إيه.آي.إم-120سي" للجانب السعودي بقيمة حوالي 650 مليون دولار أمريكي.

وتعد الصفقة هي أول عملية بيع عسكرية كبيرة للسعودية من قبل إدارة بايدن منذ توليها السلطة.

وتقود السعودية، منذ مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في اليمن، سيطرت عليها جماعة "أنصار الله"، أواخر 2014.

في المقابل، تنفذ جماعة "أنصار الله" هجمات بطائرات دون طيار، وصواريخ بالستية، وقوارب مفخخة تستهدف قوات سعودية ويمنية داخل اليمن، وأراضي المملكة.

إخترنا لك

0 تعليق