مانشستر بلا دفاع.. إيفرتون يخطف تعادلا مثيرا أمام يونايتد في الـ+90

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

خطف إيفرتون تعادلا مثيرا أمام مانشستر يونايتد بثلاثة أهداف لكل فريق، في المباراة التي جمعتهما ضمن الجولة الـ23 من الدوري الإنجليزي، والتي أقيمت بملعب أولد ترافورد معقل الشياطين الحمر.

ورغم تقدم مانشستر في النتيجة حتى الدقيقة 94 من المباراة بثلاثة أهداف مقابل هدفين، إلا أن فريق المدرب كارلو أنشيلوتي كان له رأيا آخر وتعادل في الثواني الأخيرة.

التعادل رفع رصيد مانشستر يونايتد إلى النقطة 45 في المركز الثاني بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي.

بفارق نقطتين مع مانشستر سيتي والذي سيلعب غدا الأحد ضد ليفربول.

بينما وصل رصيد إيفرتون إلى النقطة 37 في المركز السادس..

ثلاثية مانشستر يونايتد سجلها كافاني وبرونو فيرنانديز وسكوت ماكتوميناي، بينما سجل لإيفرتون كل من عبد الله دوكوري وجيمس رودريجيز ودومينيك كالفيرت لوين.

وصف المباراة.

تقدم إديسنون كافاني في الدقيقة 25 بضربة رأسية رائعة بعد عرضية متقنة من ماركوس راشفورد.

وقبل نهاية الشوط الأول سجل برونو فيرنانديز الهدف الثاني لمانشستر بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء لم يستطع الحارس أولسن التصدي لها.

وكاد دومينيك كالفيرت لوين تقليص الفارق بعدما انفرد بالمرمى في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، لكنه سدد الكرة بعيدا عن الشباك.

إيفرتون انتفض في بداية الشوط الثاني وبادر بالهجوم ونجم عبد الله دوكوري في تسجيل الهدف الأول للفريق الأزرق في الدقيقة 49 بعد متابعة لكرة مرتدة من الحارس دي خيا بعد عرضية كالفيرت لوين.

واستمرت صحوة إيفرتون وسجل جيمس رودريجيز هدف التعادل في الدقيقة 53 بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء بعد عرضية من دوكوري.

وأجرى كارلو أنشيلوتي المدير الفني لإيفرتون التبديل الأول بنزول جيلفي سيجوردسون بدلا من جيمس رودريجيز.

لكن مانشستر يونايتد نجح في إحراز الهدف الثالث في الدقيقة 70 بضربة رأسية من لاعب الوسط سكوت مكتوميناي بعد ركلة حرة مباشرة نفذها لوك شاو.

ومرة جديدة أخطأ دفاع مانشستر ومرر هاري ماجواير الكرة إلى ريتشارليسون مهاجم إيفرتون الذي انفرد بالمرمى لكنه سددها بعيدا لتمر بسلام على الحارس دي خيا.

ضربة قاضية من إيفرتون

وعندما كان الجميع ينتظر صافرة نهاية المباراة حصل إيفرتون على خطأ في وسط الملعب وتقدم الحارس أولسن إلى منطقة جزاء الشياطين الحمر في الدقيقة 94.

ونُفذت المخالفة داخل منطقة جزاء مانشستر يونايتد ولكن دون أي تدخل من المدافعين لتصل إلى كالفيرت لوين أمام المرمى ليضع الكرة في الشباك.

مسجلا هدف التعادل القاتل والمثير، ويعود فريقه من قلب ملعب مانشستر يونايتد بنقطة ثمينة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق