جوارديولا: لم أقل أي شيء بين الشوطين عن إهدار ركلة الجزاء أمام ليفربول

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد بيب جوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي أنه تجاهل الحديث بين شوطي مباراة ليفربول مع لاعبيه عن ركلة الجزاء الضائعة في الشوط الأول.

أهدر إلكاي جوندوجان ركلة جزاء في الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي، قبل أن يدك سيتي شباك ليفربول برباعية مقابل هدف سجله محمد صلاح من ركلة جزاء.

وقال جوارديولا في تصريحات أبرزها موقع ناديه: "لم أقل أي شيء في الاستراحة".

وأضاف "اتخذ اللاعبون القرار بأنفسهم وتعاملوا مع الموقف بأنفسهم، لاعبو الوسط كانوا رائعين".

وأكمل "عندما تتفاعل بعد إهدار ركلة جزاء ضد ليفربول على ملعب أنفيلد فإنه أمر رائع".

وتابع "منذ ثلاث سنوات وفي الدقيقة 88 أضاع رياض محرز ركلة هنا، ثم كيفن دي بروين في مباراة الذهاب والآن جوندوجان، لذا مرة أخرى كان الأمر صعبا علينا عقليا".

وشدد "بعد الشوط الأول لم نقل شيئا واحدا عن إهدار ركلة الجزاء، كان علينا فقط التحكم في تحركاتهم بشكل أفضل، وبعد ذلك أحدثت جودة اللاعبين الفارق".

وسيطر مانشستر سيتي على المباراة وحقق الفوز ولون ملعب أنفيلد معقل ليفربول باللون السماوي، ليصل إلى النقطة 50 في صدارة الدوري الإنجليزي بفارق 5 نقاط عن مانشستر يونايتد.

بينما تجمد رصيد ليفربول عند النقطة 40 في المركز الرابع.

رباعية مانشستر سيتي سجلها جوندوجان هدفين، وهدف لكل من رحيم ستيرلينج وفيل فودين.

وسجل هدف ليفربول الوحيد محمد صلاح من ركلة جزاء.

وهو الانتصار الأول لمانشستر سيتي على ليفربول في ملعب أنفيلد منذ عام 2003 في الدوري الإنجليزي، أي منذ 18 عاما.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق