مصدر بـ الاتحاد الإيفواري لـ في الجول: أنوما رفض "بروتوكول الرباط" ويصدر بيانا ردا على اتهام التمويل

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشف مصدر مطلع بالاتحاد الإيفواري لكرة القدم، أن المرشح الإيفواري لرئاسة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف)، جاك أنوما، رفض الموافقة على "بروتوكول الرباط".

، توصل لاتفاق مع مرشحي رئاسة الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) الأربعة، الجنوب إفريقي باتريس موتسيبي، والموريتاني أحمد ولد يحيى، والسنغالي أوجاستين سينجور، وأنوما، يقضي بفوز الأول بالانتخابات، وهو الأمر الذي رفضه أنوما حسبما أوضح مصدر بالاتحاد الإيفواري لـ FilGoal.com.

وقال المصدر: "أنوما رفض الموافقة على بروتوكول الرباط كما هو مسمى إعلاميا".

وأوضح "بعد ذلك، تلقى أنوما اتهاما من لجنة الحوكمة في فيفا، تتهمه بتلقي تمويل من الاتحاد الإيفواري لكرة القدم، وهو الأمر الممنوع طبقا للوائحها".

وشدد "أنوما، والاتحاد الإيفواري، سيصدران بيانا ينفيان فيه تلك التهمة، خلال الساعات المقبلة".

وقال تقرير موقع Challenge المغربي، الناطق بالفرنسية، إن ممثلي رئيس فيفا جياني إنفانتينو، رئيس دائرة الاتحادات الأعضاء فيرون موسينجا، ومساعد إنفانتينو، السويدي ماتياس جرافشتروم، قد توصلا لاتفاق تحت اسم "بروتوكول الرباط" مع المرشحين الأربعة الأسبوع الماضي، يقضي بتولي موتسيبي رئاسة كاف للأربع سنوات المقبلة.

ويكمل التقرير، بأن الاتفاق أيضا يقضي بأن يكون سينجور هو النائب الأول لموتسيبي، بينما يصبح ولد يحيى النائب الثاني لرئيس كاف.

أما أنوما، فبحسب التقرير، سيتم تعيينه مستشارا خاصا لموتسيبي.

وتقام انتخابات رئاسة كاف على هامش فعاليات الجمعية العمومية للاتحاد القاري، يوم 12 مارس الجاري في المغرب.

ويخلف أحد المرشحين الأربعة، الملغاشي أحمد أحمد، الذي تم إيقافه من قبل فيفا، قبل أن تعيده المحكمة الرياضية لمنصبه، إلا أن المجلس التنفيذي لـ كاف رفض ترشحه على منصب رئاسة الاتحاد مرة أخرى.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق