حياة تستكمل عمليّة الاستحواذ على مجموعة آبل ليجر جروب وتُغدو شركة...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شيكاغو -الخميس 4 نوفمبر 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): أعلنت اليوم "حياة هوتيلز كوربوريشن" (المُدرجة في بورصة نيويورك تحت الرّمز NYSE:H) أنّها استكملت عمليّة الاستحواذ التي أُعلن عنها سابقاً على "آبل ليجر جروب" ("إيه إل جي")، الرائدة في خدمات إدارة المنتجعات الفاخرة والسفر والضيافة، من شركات تابعة لكلّ من "كي كي آر" و"كي إس إل كابيتال بارتنرز".

تُضاعف "حياة" حضور منتجعاتها في العالم من خلال إضافة حافظة العلامة التجارية "إيه آر إم كوليكشن" من "إيه إل جي"، والتي تتضمن نحو 100 من الفنادق والمنتجعات التي تعمل في 10 دول، إلى جانب سلسلة مؤلّفة من 24 اتفاقية مُبرمة في الأمريكيّتَين وأوروبا. ونتيجة لذلك، تقدّم "حياة" الآن إحدى أكبر مجموعات المنتجعات الفاخرة الشاملة في العالم، بما في ذلك، وجهات جديدة توفّرها "حياة" على غرار أكابولكو وكوراساو وجزر الكناري ومينوركا وسانت مارتن. وبموجب عملية الاستحواذ هذه، أضافت شركة "حياة" ممتلكات في 11 سوقاً أوروبّية جديدة ووسّعت حضور علامتها التجارية في أوروبا بنسبة 60 في المائة، ما يُعزز إمكانات نمو "حياة" في هذه المنطقة المحوريّة للطلب العالمي على السفر المُترف.

بالإضافة إلى ذلك، تقدم "حياة" المزيد من الخيارات والتجارب لقاعدة ضيوفها وعملائها المتميّزين وتعزّز تجربة السفر المُترف الشاملة من خلال:

  • "أنليميتد فاكيشن كلوب" من "إيه إم آر كوليشكن"، نادي عضوية حصري يُوفّر للمشتركين أسعاراً تفضيلية ومزايا أخرى في عقارات "إيه آر إم كوليكشن"
  • "إيه إل جي فاكيشنز"، أحد أكبر مزوّدي باقات الجولات السياحية ومنصات توزيع السفر المُترف في أمريكا الشمالية، حيث يخدم أسواق المكسيك والكاريبي
  • "أماستر"، شركة رائدة في إدارة خدمات الوجهات السياحية
  • "ترايسيبت سوليوشنرز"، منصة تقنيات السفر المُترف الفريدة من نوعها

وتحدّد "حياة" طُرقاً يُمكن من خلالها لبرنامج الولاء "وورلد أوف حياة" و"أنليميتد فاكيشن كلوب" من "إيه إل جي" إضفاء قيمة فريدة ومزايا ولاء لقاعدة أعضاء كلّ منهما. وتُخطّط "حياة" لدمج مجموعة "إيه إم آر" في "وورلد أوف حياة" عام 2022 ليتمكّن الأعضاء من كسب نقاط "وورلد أوف حياة" واسترادها في أكثر من 100 من الفنادق والمنتجعات التابعة لمجموعة "إيه إم آر".

وقال مارك هوبلامازيان، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "حياة":" يُعدّ استحواذ ’حياة‘ على ’إيه إل جي‘ لحظة مُميّزة للعلامة التجارية في تاريخنا الذي يمتد على أكثر من 60 عاماً ويستند إلى إرثنا بصفتنا شركة رائدة في مجال الضيافة. وتمتلك ’حياة‘ و’إيه إل جي‘ حافظات متكاملة للغاية للعلامات تجارية وتتشاركان التزاماً عميقاً بتجارب الزملاء والضيوف تتمحور حول الرعاية. وغداة دخولنا لأول مرة قطاع السفر المُترف الشامل سريع النمو عام 2013، بتنا نتمتّع اليوم بمكانة مثالية تُتيح لنا تلبية الطلب الكبير والمتزايد على السفر المُترف وتوسيع نطاق الضيافة عالمية المستوى التي نقدّمها لمجموعة واسعة من المسافرين الجُدد. ويُسعدنا الترحيب بفريق ’إيه إل جي‘ في عائلة ’حياة‘، ونتطلع إلى التعاون معاً لتحقيق مستويات جديدة من النمو وخلق القيمة لجميع أصحاب المصلحة، بما في ذلك المساهمين والمالكين والعملاء والضيوف والأعضاء والزملاء".

من جانبه، قال أليخاندرو رينال، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "آبل ليجر جروب":" يُمثّل اليوم بداية فصلٍ جديدٍ من قصّة ’إيه إل جي‘، سنواصل فيه الاعتماد على الولاء القوي والسُّمعة التي رسّخناها من خلال علاماتنا التجارية وخدماتنا الفاخرة للسفر، بصفتنا الآن جزءاً من ’حياة‘. ونحن على يقين من قدرتنا بتحقيق المزيد معاً، ونُعرب عن حمسنا للفرص المستقبلية التي ستحظى بها عائلتنا الموسعة، بما في ذلك أعضاء فريق ’إيه إل جي‘ المتشوّقين للانضمام إلى منظمة عالمية أكبر. وبفضل الخبرة التي ستضيفها ’حياة‘، نتوقع أن نسرّع توسعنا وأن نرحّب بالمزيد من المسافرين وتحويل أحلامهم بالإجازات إلى ذكريات تدوم مدى الحياة".

وسيواصل أليخاندرو رينال وفريق الإدارة الحالي في "إيه إل جي" قيادة أعمال الشركة التي ستعمل كوحدة أعمال مستقلّة ضمن شركة "حياة". ويُشار إلى أنّ السيد رينال انضمّ إلى فريق القيادة التنفيذية في "حياة" ويعمل تحت الإشراف المباشر للسيد هوبلامزيان.

وفي سبتمبر من عام 2021، حقّقت "حياة" إلتزامها المُعلن عام 2019 في التصرّف بالأصول تبلغ قيمتها 1.5 مليار دولار أمريكي، ما أدّى إلى تحقيق عائدات تفوق 3 مليارات دولار أمريكي منذ إطلاق إستراتيجيتها للتصرف في الأصول عام 2017، وحقّقت قيمة تفوق بـ17 ضعفاً الأرباح قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والإهلاك وإطفاء الدين. وتؤكّد "حياة" مجدداً على التزامها بتوليد ملياري دولار أمريكي إضافية من العائدات من خلال التصرّف في الأصول بحلول نهاية عام 2024.

المستشارون

فيما يتعلق بالصفقة، تضطلع كل من شركة "بي دي تي آند كومباني" و"جيه بيه مورجان" بدور المستشارين الماليين لشركة "حياة"، وتؤدي شركة "لاثام آند واتكينز" المحدودة دور مستشارها القانوني. وعملت "بيه جيه تي بارتنرز" كمستشارة مالية لـشركة "إيه إل جي". وتقوم شركة "سيمبسون ثاكر أند بارتليت" المحدودة بدور مستشارها القانوني. أما شركة "دويتشه بنك سيكيوريتيز" فتقدم استشاراتها المالية لكل من شركة "كي كي آر" وشركة "كي إس إل كابيتال بارتنرز".

يُستخدم مصطلح "حياة" في هذا البيان لتسهيل الإشارة إلى شركة "حياة هوتيلز كوربوريشن" و/ أو إلى واحدة أو أكثر من الشركات التابعة لها.

لمحة عن شركة "حياة هوتيلز كوربوريشن"

تعد شركة "حياة هوتيلز كوربوريشن"، التي تتخذ من شيكاغو مقراً رئيسياً لها، شركة ضيافة عالمية رائدة تقدم 20 علامة تجارية مرموقة. اعتباراً من 30 يونيو 2021، شملت حافظة الشركة أكثر من 1,000 فندق وعقار متكامل في 68 دولة عبر ست قارات. ويُثري هدف الشركة، المتمثل في الاعتناء بالعملاء ليصبحوا في أفضل حالاتهم، القرارات التي تتخذها الشركة في العمل واستراتيجية النمو التي تعتمدها؛ إلى جانب استقطاب كبار الموظفين واستبقائهم، وبناء علاقات مع النزلاء وخلق القيمة للمساهمين. تقوم الشركات الفرعية التابعة للشركة بالعمل أو إدارة أو منح حقوق الامتياز أو امتلاك أو تأجير أو تطوير أو ترخيص أو توفير خدمات للفنادق والمنتجعات والمساكن ذات العلامة التجارية وتمليك عقارات العطلات، بما فيها العلامات التجارية "بارك حياة"، و"ميرافال"، و"جراند حياة"، و"أليلا"، و"أنداز"، و"ذي أونباوند كوليكشين باي حياة"، و"ديستينيشن باي حياة"، و"حياة ريجنسي"، و"حياة"، و"حياة زيفا"، و"حياة زيلارا"، وفنادق "تومسون"، و"حياة سنتريك"، و"كابشن باي حياة"، و"جاي دي في باي حياة"، و"حياة هاوس"، و"حياة بلايس"، و"تومي"، و"يوركوف"، و"حياة ريزيدنس كلوب". وتدير الشركة برنامج الولاء "وورلد أوف حياة" الذي يقدم مزايا مميزة وتجارب فريدة وحصرية لأعضائها المرموقين. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.hyatt.com .

لمحة عن مجموعة "آبل ليجر جروب"

تُعتبر "آبل ليجر جروب" ("إيه إل جي") مجموعة رائدة في إدارة العلامات التجارية والسفر والضيافة في أمريكا الشمالية، حيث تقدم نموذج أعمال فريد يخدم المسافرين والوجهات في جميع أنحاء العالم. وتُواصل "إيه إل جي"، بواسطة مجموعة الشركات التابعة لها، توفير قيمة استثنائية للمسافرين وأداء قوي لمالكي المنتجعات وشركائها من خلال الاستفادة استراتيجياً من حافظة علاماتها التجارية التي تشمل "إيه إم ريزورتس إل بيه"، أو واحدة أو أكثر من الشركات التابعة لها والتي تقدم جميعها خدمات في مجال المبيعات والتسويق وإدارة العلامات التجارية للمنتجعات والفنادق ضمن العلامة التجارية "إيه إم آر كوليكشن"، بما في ذلك العلامات التجارية الفاخرة من فئة الأربع والخمس نجوم الحائزة على جوائز. وتشمل هذه العلامات التجارية المنتجات والمنتجعات الصحية "سيكريتس ريزورتس آند سبا" و"دريمز ريزورتس آند سباز" و"بريثليس ريزورتس آند سباز" و"زويتري ويلنس آند سبا ريزورتس"، و"ألوا هوتيلز آند ريزورتس"، و"سنسكايب ريزورتس آند سباز"، و"ناو ريزورتس آند سباز"، و"إيه إل جي فاكيشنز"، وهي إحدى أكبر بائعي حزم الإجازات والرحلات الجوية في الولايات المتحدة الأمريكية وخدمات السفر إلى المكسيك ومنطقة البحر الكاريبي، إضافة إلى علامات تجارية راسخة تربط أكثر من 88 ألف وكيل سفر بمزودي خدمات السفر الرائدين. وتشمل هذه العلامات: "آبل فاكيشنز"، و"فانجت فاكيشنز"، و"ترافل إمبرشنز"، و"تشيب كاريبيان دوت كوم" (CheapCaribbean.com)، و"بيتش باوند"، و"بلو سكاي تورز"، و"ساوث ويست فاكيشنز"، و"يونايتد فاكيشنز"، وبرنامج العضوية الحصري "أنليميتد فاكيشن كلوب"، وخدمات إدارة الوجهات الأفضل ضمن فئتها والمقدمة من قبل "أمستار دي إم سي"، ومزود حلول التكنولوجيا المبتكرة "ترايسيبت سوليوشنرز". للمزيد من المعلومات حول المزايا التي تقدمها مجموعة "آبل ليجر جروب"، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.appleleisuregroup.com.

البيانات التطلعية:

إن البيانات الواردة في هذا البيان الصحفي، والتي لا تعتبر حقائق تاريخية، هي بيانات تطلعيّة بالمعنى المقصود في قانون إصلاح التقاضي الخاص بالأوراق المالية لعام 1995. وتتضمن هذه البيانات بيانات حول استحواذ الشركة المقترح على مجموعة "آبل ليجر"، بما في ذلك الفوائد المالية والتشغيلية المتوقعة والناتجة عن عملية الاستحواذ، وامتيازات النزلاء والمُلّاك الناشئة عن عملية الاستحواذ، والأداء المالي المتوقع لمجموعة "آبل ليجر"، وقيمة وتوقيت التصرف في الأصول المستقبلية ومضاعفات المبيعات المتوقعة لمثل هذه التصرفات في الأصول، وملف السيولة الخاص بالشركة، وعدد العقارات المتوقع افتتاحها في المستقبل، والنمو المتوقع لقطاع السفر المترف العالمي ومزيج ايرادات الغرف المُترفة على مستوى المنظومة التابعة للشركة، والإيرادات المستندة إلى الرسوم المستقبلية المتوقعة للشركة الناتجة عن الاندماج، والفوائد المتوقعة والقيمة المضافة من برنامج الولاء "وورلد أوف حياة" وعروض العضوية الخاصة بمجموعة "آبل ليجر"، ومصادر التمويل المتوقعة للاستحواذ المقترح على مجموعة "آبل ليجر"، وتأثير المديونية المتكبدة فيما يتعلق بالاستحواذ على حالة تصنيفات الشركة من الدرجة الاستثمارية، والجدول الزمني المتوقع لاستكمال عملية الاستحواذ، وخطط الشركة، واستراتيجياتها، وتوقعاتها، وأدائها المالي، والتوقعات، ومقترحات التمويل، والآفاق أو الأحداث المستقبلية وتحتوي مخاطر معروفة وغير معروفة يصعب التنبؤ بها. ونتيجة لذلك، قد تختلف نتائجنا الفعلية أو أدائنا أو إنجازاتنا مادياً عن تلك التي تم التعبير عنها أو الإشارة إليها في هذه البيانات التطلعية. في بعض الحالات، يمكنكم تحديد البيانات التطلعية من خلال استخدام كلمات على غرار "قد" و"يمكن" و"نتوقع" و"نعتزم" و"نخطط" و"نسعى" و"نرتقب" و"نعتقد" و"نقدر"، و"نتنبأ"، و"محتمل"، و"نواصل"، و"احتمال"، و"سوف" وأشكال مختلفة من هذه المصطلحات والتعابير المماثلة، أو صيغ النفي من هذه المصطلحات أو التعابير المماثلة. وتستند هذه البيانات التطلعية بالضرورة إلى تقديرات وافتراضات، والتي رغم أننا نعتبرها نحن وإدارتنا معقولة، إلا أنها غير مؤكدة بطبيعتها. وتشمل العوامل التي قد تؤدي إلى اختلاف النتائج الفعلية اختلافًا جوهرياً عن التوقعات الحالية، من بين عوامل أخرى: المخاطر المرتبطة بالقدرة على إتمام الاستحواذ المقترح على مجموعة "آبل ليجر"، وتوقيت إتمام الصفقة المقترحة؛ وقدرة الشركة على النجاح في دمج موظفي وعمليات مجموعة "آبل ليجر" في الشركة؛ والقدرة على تحقيق الفوائد المتوقعة وأوجه التعاون لعملية الاستحواذ المقترحة على مجموعة "آبل ليجر" بالسرعة أو بالقدر المتوقع؛ والمخاطر المرتبطة بالقدرة على الحصول على أي تمويل متوخى بشروط مواتية أو عموماً؛ والمخاطر التي تؤثر على قطاعات الإقامة المترفة والشاملة؛ ومدة جائحة "كوفيد-19" ووتيرة الانتعاش بعد الجائحة، وأي عودة إضافية لظهور الفيروس، أو متحورات "كوفيد-19"؛ والآثار قصيرة وطويلة الأجل لجائحة "كوفيد-19"، بما في ذلك الطلب على السفر والأعمال المؤقتة والجماعية، ومستويات ثقة المستهلك؛ وتأثير جائحة "كوفيد-19"، وأي عودة إضافية لظهور الفيروس، أو متحورات "كوفيد-19"، وتأثير التدابير التي تتخذها الحكومات والشركات والأفراد استجابةً لذلك، على الاقتصادات العالمية والإقليمية، وقيود السفر أو حظر السفر، والنشاط الاقتصادي، بما في ذلك مدة وحجم تأثيرها على معدلات البطالة والإنفاق التقديري للمستهلكين؛ والتوزيع واسع النطاق للقاحات "كوفيد-19" والقبول واسع النطاق من قبل عامة السكان لهذه اللقاحات؛ وقدرة الأطراف الثالثة المالكة، أو أصحاب الامتياز في مجال الضيافة على اجتياز آثار جائحة "كوفيد-19" بنجاح، أو أي عودة إضافية لظهور الفيروس، أو متحورات "كوفيد-19"؛ وحالة انعدام اليقين الاقتصادي العام في الأسواق العالمية الرئيسية وتدهور الأوضاع الاقتصادية العالمية أو انخفاض مستويات النمو الاقتصادي؛ ومعدل ووتيرة الانتعاش الاقتصادي في أعقاب الركود الاقتصادي؛ ومستويات الإنفاق في قطاعات الأعمال والترفيه والقطاعات الشاملة فضلاً عن ثقة المستهلك؛ وانخفاض معدلات الإشغال ومتوسط المعدل اليومي؛ ومحدودية الرؤية فيما يتعلق بالحجوزات المستقبلية؛ وفقدان موظفين رئيسيين؛ والظروف السياسية والجغرافية السياسية المحلية والدولية، بما في ذلك الاضطرابات السياسية أو المدنية أو التغيرات في السياسة التجارية؛ أو الأعمال العدائية أو الخوف من الاعتداءات، بما في ذلك الهجمات الإرهابية المستقبلية التي تؤثر على السفر؛ والحوادث المرتبطة بالسفر؛ والكوارث الطبيعية أو الكوارث الناجمة عن الأنشطة البشرية مثل الزلازل والتسونامي والأعاصير والعواصف والفيضانات وحرائق الغابات و حوادث انسكاب النفط والحوادث النووية والتفشي العالمي للأوبئة أو الأمراض المعدية، على غرار جائحة "كوفيد-19"، أو الخوف من مثل حالات التفشي هذه؛ وقدرتنا على النجاح في تحقيق مستويات معينة من الأرباح التشغيلية في الفنادق التي لديها اختبارات أداء أو ضمانات لصالح الأطراف الثالثة المالكة لدينا؛ وتأثير أعمال التجديد وإعادة التطوير التي تجرى على الفنادق؛ والمخاطر المرتبطة بخطط تخصيص رؤوس الأموال خاصتنا، وبرنامج إعادة شراء الأسهم، وتوزيع الأرباح، بما في ذلك تخفيض أو إلغاء أو تعليق نشاط إعادة الشراء أو توزيع الأرباح؛ والطبيعة الموسمية والدورية لأعمال العقارات والضيافة؛ والتغييرات في ترتيبات التوزيع، مثلاً من خلال وسطاء السفر عبر شبكة الإنترنت؛ والتغيرات في أذواق عملائنا وتفضيلاتهم؛ والعلاقات مع الزملاء والنقابات العمالية والتغيرات في قوانين العمل؛ والوضع المالي لمالكي العقارات من الأطراف الثالثة وأصحاب الامتياز وشركاء مشاريع الضيافة وعلاقاتنا معهم؛ وعدم القدرة المحتملة للأطراف الثالثة المالكة أو أصحاب الامتياز أو شركاء التنمية على الوصول إلى رأس المال اللازم لتمويل العمليات الحالية أو تنفيذ خططنا للنمو؛ والمخاطر المرتبطة بعمليات الاستحواذ والترتيبات المحتملة وإدخال مفاهيم العلامة التجارية الجديدة؛ وتوقيت عمليات الاستحواذ والترتيبات وقدرتنا على دمج عمليات الاستحواذ المكتملة مع العمليات الحالية بنجاح؛ وعدم إتمام الصفقات المقترحة بنجاح (بما في ذلك عدم تلبية شروط الإغلاق أو الحصول على الموافقات المطلوبة)؛ وقدرتنا على النجاح في تنفيذ استراتيجيتنا لتوسيع أعمالنا الإدارية والامتياز مع تقليل قاعدة أصولنا العقارية في الوقت نفسه ضمن الأطر الزمنية المستهدفة وبالقيم المتوقعة؛ والانخفاض في قيمة أصولنا العقارية؛ والإنهاءات غير المتوقعة لاتفاقيات الإدارة أو الامتياز الخاصة بنا؛ والتغييرات في قانون الضرائب الفيدرالي أو الخاص بالولايات أو المحلي أو الأجنبي؛ والارتفاع في أسعار الفائدة وتكاليف التشغيل؛ والتقلبات في أسعار الصرف الأجنبي أو إعادة هيكلة العملة؛ وعدم قبول العلامات التجارية الجديدة أو الابتكار؛ والتقلبات العامة في أسواق رأس المال وقدرتنا على الوصول إلى هذه الأسواق؛ والتغييرات في البيئة التنافسية في قطاعنا، بما في ذلك نتيجة لجائحة "كوفيد-19"، ودمج القطاع، والأسواق التي نعمل فيها؛ وقدرتنا على تنمية برنامج الولاء "وورلد أوف حياة" بنجاح؛ والحوادث الإلكترونية وفشل تكنولوجيا المعلومات؛ ونتائج الإجراءات القانونية أو الإدارية؛ وانتهاكات اللوائح أو القوانين المتعلقة بأعمال الامتياز خاصتنا؛ والمخاطر الأخرى التي تمت مناقشتها في إيداعات الشركة لدى لجنة الأوراق المالية والبورصات، بما في ذلك تقريرنا السنوي وفق النموذج  "كي-10" والتقارير ربع السنوية وفق النموذج "10-كيو"، والتي تتوفر من قبل لجنة الأوراق المالية والبورصات. ونحذركم من مغبة الاعتماد بشكل غير مبرر على أي بيانات تطلعية، والتي يتم وضعها فقط اعتباراً من تاريخ هذا البيان الصحفي. وإننا لا نتعهد أو نتحمل أي التزام بتحديث أي من هذه البيانات التطلعية بشكل علني لتعكس النتائج الفعلية أو المعلومات الجديدة أو الأحداث المستقبلية أو التغيرات في الافتراضات أو التغيرات في العوامل الأخرى التي تؤثر على البيانات التطلعية، باستثناء ما يقتضيه القانون. إذا قمنا بتحديث واحد أو أكثر من البيانات التطلعية، فلا ينبغي استنتاج أننا سنجري تحديثات إضافية فيما يتعلق بتلك البيانات التطلعية أو غيرها من البيانات التطلعية.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20211102005724/en

 

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق