ما لم يحدث من 1996.. ميلان يفوز على روما بثلاثية

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

واصل ميلان تفوقه على روما بالفوز 3-1 بملعب سان سيرو في الجولة 20 من الدوري الإيطالي.

أهداف ميلان جاءت عن طريق: أوليفييه جيرو وجونيور ميسياس ورافائيل لياو، فيما سجل تامي أبراهام هدف روما الوحيد.

ولأول مرة منذ 1996 يفوز ميلان على روما في ثلاث مباريات متتالية بالدوري الإيطالي.

ميلان لم يعرف الخسارة من روما سوى مرة وحيدة منذ 2018 بالدوري الإيطالي، منذ ذلك الحين فاز الروسونيري 5 مرات وتعادلا في 2.

وحقق ميلان فوزه الأول على ملعب سان سيرو بعدما خسر آخر مباراتين أمام جماهيره ضد ليفربول في دوري الأبطال ونابولي في الدوري الإيطالي.

وتكبد روما خسارته الثامنة هذا الموسم رفقة جوزيه مورينيو في الدوري الإيطالي.

التشكيل

قاد أولييفيه جيرو هجوم ميلان، فيما بدأ نيكولو زانيولو رفقة تامي إبراهام في هجوم روما.

المباراة شهدت غياب 9 لاعبين من ميلان بسبب الإصابة والمشاركة في كأس الأمم الإفريقية مقابل 4 لروما.

وصف المباراة

هجوم ميلان على مرمى روما بدأ من القائد ثيو هيرنانديز الذي ارتدى شارة قيادة الروسونيري لأول مرة، تصويبة على الطائر أبعدها الحارس روي باتريشيو ببراعة لركنية في الدقيقة الخامسة.

لاعبو ميلان طالبوا بركلة جزاء بسبب لمسة يد على تامي أبراهام، لجأ الحكم تقنية الفيديو واحتسب ركلة جزاء للروسونيري.

انبرى الفرنسي أوليفييه جيرو لها وسجلها في شباك الحارس البرتغالي معلنا هدف ميلان الأول في الدقيقة الثامنة.

وواصل جيرو سلسلته التهديفية مع ميلان، إذ لا يعرف التسجيل رفقة الروسونيري خارج أسوار سان سيرو.

في الدقيقة 18 أخطأ إيبانيز في إعادة الكرة لحارسه، ليستغل جيرو الموقف وسدد كرة مباشرة على مرمى باتريشيو ارتطمت بالقائم وارتدت إلى جونيور ميسياس الذي سدد مباشرة معلنا تقدم ميلان بالهدف الثاني.

وكاد نيكولو زانيولو أن يقلص الفارق للضيوف لكن انفراده وتسديدته على مرمى ماينيان تصدى لها الحارس الفرنسي وأبعدها لركنية.

زانيولو باغت ماينيان مرة أخرى في الدقيقة 40 وأطلق تصويبة قوية أبعدها الفرنسي ببراعة لركنية.

الركنية نفذت سريعا شتتها الدفاع ومن ثم سدد القائد لورينزو بيليجريني كرة صاروخية حولها أبراهام في الشباك مقلصا الفارق في الدقيقة 41.

في الشوط الثاني كاد الإسباني براهيم دياز أن يهز مرمى روما في الدقيقة 50 بكرة قوية من خارج منطقة الجزاء لكنها ارتدت من العارضة.

بدأ روما تهديد مرمى ميلان بتسديدات من خارج منطقة الجزاء، في الدقيقة 59 التف أبراهام وأطلق تصويبة أبعدها ماينيان ببراعة لركنية.

وفي الدقيقة 62 تصدى ماينيان مرة أخرى لتصويبة الأرميني مخيتاريان.

تأزمت أوضاع روما في الدقيقة 74 عندما حصل الظهير الهولندي ريك كارسدورب على بطاقة صفراء ثانية فأكمل الذئاب اللقاء بـ 10 لاعبين.

وفي الدقيقة التالية كاد أليساندرو فلورينزي أن يهز شباك فريقه السابق لكن ركلته الحرة ارتطمت بعارضة الضيوف.

وقبل 8 دقائق على نهاية الوقت الأصلي، لُعبت كرة طولية إلى البديل زلاتان إبراهيموفيتش الذي مهد الكرة بصدره إلى البديل الآخر رافائيل لياو الذي انطلق من بعد منتصف الملعب منفردا وسدد في أعلى شباك روما، مسجلا الهدف الثالث.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدلا من الضائع تحصل ميلان على ركلة جزاء جديدة بعدما عرقل جانليوكا مانشيني مدافع روما رافائيل لياو، وتحصل الأول على بطاقة صفراء ثانية ومن ثم الحمراء.

ركلة جزاء هي الـ 26 لميلان في الدوري الإيطالي منذ بداية الموسم الماضي كأكثر فريق، سجل منها الروسونيري 19.

انبرى إبراهيموفيتش لركلة الجزاء وسدد على يمين باتريشيو الذي تصدى لها لتنتهي المباراة بفوز ميلان 3-1.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت