فيفا: ندرس شكوى تشيلي ضد تزوير عمر وجنسية لاعب الإكوادور

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أفاد الاتحاد الدولي لكرة القدم بأن لجنة الانضباط التابعة له قررت النظر في شكوى الاتحاد التشيلي بعدم أهلية مشاركة بايرون كاستيو لاعب منتخب الإكوادور في تصفيات كأس العالم 2022.

وأسفرت تصفيات قارة أمريكا الجنوبية عن تأهل الإكوادور وعدم نجاح تشيلي في التأهل للمونديال.

وأوضح فيفا في بيان: "قدم الاتحاد التشيلي لكرة القدم شكوى إلى اللجنة التأديبية، حيث قدم سلسلة من الادعاءات بخصوص تزوير محتمل لوثائق تمنح الجنسية الإكوادورية للاعب بايرون كاستيو".

اللاعب البالغ من العمر 23 عاما شارك في 8 مباريات بتصفيات كأس العالم 2022، بينهم مباراتي الذهاب والإياب في التصفيات أمام تشيلي، الأولى انتهت 0-0 والثانية انتهت بفوز الإكوادور 2-0.

وأضاف البيان "مع الأخذ في الاعتبار ما سبق، قررنا التحقيق فيما يتعلق باحتمال عدم أهلية بايرون للمشاركة بالمباريات الـ8".

وأكمل البيان "في هذا السياق، تمت دعوة الاتحاد الإكوادوري لكرة القدم لتقديم رده إلى لجنة الانضباط التابعة للاتحاد الدولي".

كان الاتحاد التشيلي قد أكد في بيان قبل أيام أن كاستيو ولد في كولومبيا عام 1995، وليس في الإكوادور عام 1998.

وشرح بيان اتحاد تشيلي لكرة القدم "وفقا لكل المعلومات والوثائق التي قمنا بجمعها، فإن التحقيقات التي أُجريت في الإكوادور، بما فيها تقرير جنائي من قبل إدارة السجل المدني يوضح وجود تضارب في شهادة الميلاد التي يقدمها اللاعب".

ويشارك منتخب الإكوادور في كأس العالم 2022، ضمن المجموعة الأولى بجانب قطر والسنغال وهولندا.

اقرأ أيضا

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت